قصة نجاح الشاب السوداني مازن خليل

قصة نجاح الشاب السوداني مازن خليل
     
    مازن خليل هو شاب سوداني تخرج من كلية الطب بحامعة الخرطوم , يعتبر من اصغر رجال الاعمال في السودان حيث فاز بـ 4 جوائز دولية وعالمية كان آخرها جائزة الملك عبد الله للإنجاز واﻹبداع الشبابي وكان ضمن ثلاثة فائزين: هو من السودان واثنين من مصر ولبنان، فازوا من بين 465 مشروعاً في الوطن العربي.
    وقد نال في العام 2013 جائزة رواد اﻷعمال اﻹجتماعية في ألمانيا . والتي فاز فيها من بين 400 مشروع مشارك  و نال ايضاٌ.جائزة واشنطن follow ship والتي يرعاها أوباما بالإضافة الي جائزة جامعة MIT وهي إحدى أكبر الجامعات علي مستوي العالم  وقد أحرز فيها المركز الأول .
    مازن أسس شركته الخاصة و التي سماها "سوداميد" عمل من خلالها علي تخصيص 70% من أرباح شركته لخدمة المجتمع، وقد ذكر مازن إن من اهتماماته هو الجانب الصحي: وقال إن لدينا مركزاً صحياً متكاملاً من أطباء، ومعامل فحوصات، ودواء، يتم فيه علاج المريض مجاناً”، وقد استقبل المركز في شهر مارس 1500مريض وفي شهر أبريل الماضي 1800مريض.
    وأضاف مازن إنه في جانب التعليم أسس مدرسة ابتدائية مجانية وسيكتمل العمل قريباٌ  وأيضاً تم تأسيس مدرسة ثانوية مجانية في إحدى المناطق النائية”، والتي يكون دخل أغلب أسرها من بيع الشاي وعمل اﻷطفال في الورنيش وما إلى ذلك.
    وقد بادر في تطبيق سلسلة من الأنشطة الخيرية بما في ذلك خط للمساعدة الطبية على مدار الساعة وبرنامج لخدمة الأطفال المصابين بالشلل الدماغي، وقسم للخصومات الطبية لغير القادرين على تحمل تكاليف العلاج
    يعتبر مازن “إن النجاح لا يقاس بحصد المال وجمعه لكن باﻷعمال التي سيتذكرك بها الناس”
    هذه المادة منقولة من صفحة  Media 2000 Marketing Agency

    إرسال تعليق