(حميدتي): حكومة مدنية في ظل الأوضاع الحالية تعني الفوضى

حذر نائب رئيس المجلس العسكري الانتقالي الفريق أول محمد حمدان دقلو “حميدتي” من أن تشكيل حكومة مدنية في الأوضاع الحالية التي تشهد تصاعداً في المواجهات بين قوات الأمن والمعتصمين المناهضين للمجلس، سيكون نوعاً من الفوضى.
وقال “دقلو” في تصريحات صحفية عقب الإفطار الرمضاني الذي نظمه المجلس الأعلى لقبائل رفاعة الكبرى وخلاوي همشكوريب والجميلاب بالساحة الخضراء دعماً وتأييداً للمجلس العسكري حسب صحيفة المجهر أمس “ليس لدينا مشكلة في تسليم الحكومة للمدنيين، لكن يجب أن تشمل جميع الشعب السوداني”، مبيناً أن المجلس العسكري يسعى أيضاً لإقامة الحكومة المدنية التي تطالب بها بعض القوى السياسية، لكن بالقانون ومشاركة كل الشعب السوداني.
وأضاف “حميدتي”: “سنحسم أي فوضى في البلاد لأجل الحكومة المدنية المقبلة تكون وطنية وتحكم بهيبة القانون، لكن حكومة مدنية بالأوضاع الحالية ستكون فوضى”. وأضاف: “هناك من يقولون إن المجلس العسكري ضعيف، لكن هناك ضغط من الجماهير، وأقول سنحسم أي فوضى بالقانون، وأي خطوة تمت لوقف حياة الناس سنحسمها بالقانون”.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق